صلاة الاستسقاء الاثنين 28 / 3 / 1433 هـ

بسم الله الرحمن الرحيم

أقيمت صلاة الأستسقاء يوم الأثنين 28 /3/ 1433هـ في متوسطة وثانوية أشيقر 
وكان الإمام والخطيب الطالب : محمد عبدالعزيز أباحسين


الحمد لله مقسم الأرزاق , ومقدر الآجال , الذي خلق فسوى , فقدر وهدى وأخرج المرعى , وأشهد أن لا إله إلا الله و أشهد أن محمداً عبد الله ورسوله وصفيه وخليله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم تسليما كثيرة أما بعد :
يقول الله تعالى : (ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها )
وإن أكبر فساد في هذه الأرض هي هذه الذنوب والمعاصي التي تفسد الإنسان ويتجاوزه فسادها حتى يكون سببا في فساد هذه الأرض
قال شيخ الإسلام : ( ومن تأمل أحوال العالم , وجد كل صلاح في الأرض فسببه توحيد الله وعبادته , وطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم , وكل شر في العالم وفتنة وبلاء وقحط وتسليط عدو وغير ذلك فسببه مخالفة الرسول صلى الله عليه وسلم والدعوة إلى غير الله . ومن تدبر هذا حق التدبر , وجد هذا الأمر كذلك في خاصة نفسه , وفي غيره عموما وخصوصا ولا حول ولا قوة إلا بالله )
وإن الناظر في تاريخ الأمم من عهد آدم إلى زماننا اليوم ليجد أنه ما من أمة خالفت منهج الله الذي ارتضاه لعباده وحادت عنه إلا أخذهم الله بشديد العقوبات جزاء وفاقا ولا يظلم ربك أحدا
وواقع المسلمين اليوم يئن ويتوجع من النكبات والبلايا التي تصيبه من هدم وتدمير وتسلط الأعداء عليهم والمجاعات والنقص في الأموال ما حصل مثل هذا إلا بعدما تخلى المسلمون عن دينهم فارتضوا الذل والهوان لمخالفتهم أمر الله. واستبدال الطاعة بالمعصية
يقول الله ( وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير )
فإن السبب معروف وإن العلاج لذي اللب مكشوف فلن نخرج من هذه الأزمة التي نحن فيها إلا بالتوبة النصوح إلى الله عز وجل عل الله أن يبدل حالنا ويغفر زلاتنا وينزل علينا من بركات السماء ويخرج لنا من خيرات الأرض .
وكل واحد منا مخاطب بهذا الكلام بالدرجة الأولى فلا تلتفت يمينا أو شمالا
نعم قد يكون البلاء ما حل إلا بسببك فتب
رُوي أنه لحق بني إسرائيل قحط على عهد موسى عليه السلام
فاجتمع الناس إليه فقالوا : يا كليم الله ، أدع لنا ربك أن يسقينا الغيث.
فقام معهم ، وخرجوا إلى الصحراء وهم سبعون ألفا أو يزيدون.
فقال موسى عليه السلام: إلهي .. أسقنا غيثك وانشر علينا رحمتك وارحمنا بالأطفال الرضع والبهائم الرتع والشيوخ الركع ، فما زادت السماء إلا تقشعا والشمس إلا حراره
فتعجب موسى عليه السلام ، وسأل ربه عن ذلك فأوحى الله إليه إن فيكم عبدا يبارزني بالمعاصي منذ أربعين سنه ، فنادِ في الناس حتى يخرج من بين أظهركم فبه منعتكم.
فقال موسى: إلهي وسيدي أنا عبد ضعيف ، وصوتي ضعيف ، فأين يبلغ وهم سبعون ألفا أو يزيدون؟؟ فأوحى الله إليه: منك النداء ومنا البلاغ.
فقام موسى مناديا: يا أيها العبد العاصي ، الذي يبارز الله بالمعاصي منذ أربعين سنه أخرج من بين أظهرنا فبك منعنا المطر.
فنظر العبد العاصي ذات اليمين وذات الشمال فلم ير أحدا خرج منهم فعلم أنه المطلوب
فقال في نفسه: إن أنا خرجت من بين هذا الخلق فَضَحتُ نفسي ، وإن قعدت معهم منعوا لأجلي.
فأدخل رأسه في ثيابه نادما على فعاله.
وقال: إلهي وسيدي .. عصيتك أربعين سنه وأمهلتني ، وقد أتيتك طائعا فاقبلني.
فلم يستتم كلامه حتى ارتفعت سحابه بيضاء فأمطرت كأفواه القرب.
فقال موسى: إلهي وسيدي .. بماذا سقيتنا وما خرج من بين أظهرنا أحد؟
فقال: ياموسى … سقيتكم بالذي منعتكم.
فقال موسى : إلهي .. أرني هذا العبد الطائع
فقال: ياموسى ، لم أفضحه وهو يعصيني ، أأفضحه وهو يطيعني؟
قال الله تعالى في كتابه العظيم : (( ويا قومِ اِسّتَغْفِرُوا رّبْكُمْ ثُمَ تُوبُوا إليهِ يُرّسِل اَلَسَمَاءُ عَلَيّكُمْ مِدْرَارَا ويُزِدْكُمْ قَوةً إلى قُوَتِكُمْ ولا تَتَوّلَوّاُ مُجَرِمَينَ )) .
اللهم لا إله إلا أنت
أنت الغني ونحن الفقراء إليك
أنزل علينا الغيث ، واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغا إلى حين .
اللهم أنزل علينا من بركات السماء والأرض
اللهم لا تحرمنا عفوك ولا تمنعنا فضلك
اللهم أغثنا ولا تجعلنا من القانطين
اللهم هذا الدعاء ومنك الإجابة
اللهم دعوناك كما أمرتنا فاستجب لنا ياربنا كما وعدتنا
اللهم اغفر لنا ما أسررنا وما أعلنا وما أنت أعلم به منا
أيها الإخوه كان من سنة النبي صلى الله عليه وسلم في الاستسقاء قلب الرداء تفائلاً بتقليب الحال إلى الأحسن وتفائلا بنزول المطر
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين



صلاة الأستسقاء متوسطة وثانوية أشيقر

صلاة الأستسقاء متوسطة وثانوية أشيقر

صلاة الأستسقاء متوسطة وثانوية أشيقر

صلاة الأستسقاء متوسطة وثانوية أشيقر

صلاة الأستسقاء متوسطة وثانوية أشيقر

صلاة الأستسقاء متوسطة وثانوية أشيقر


اللهم أغثنا


وفي الختام أرجو أن ينال التقرير إعجابكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شاهد أيضاً

صلاة الاستسقاء الاثنين 2/12/1431هـ

بسم الله الرحمن الرحيم أقيمت يوم الاثنين الموافق 2 / 12 / 1431هـ الساعة السابعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *